حكاوى مصر - فيديو.. فتوى سعاد صالح لإرضاء من؟
حكاوى مصر - منصة إخبارية إجتماعية



فيديو.. فتوى سعاد صالح لإرضاء من؟
03-February-2014 18:14:30

بعد فتوى الشيخ مظهر شاهين بتطليق الزوجة التى تتنمى لجماعة الإخوان المسلمين والتى أثارت بلبلة كبيرة فى الأوساط السياسية تطل علينا الدكتور سعاد صالح بفتوى أشد وطأة بعد وصفها للمرأة "الإخوانية" بأنها أشرس وأضرر على المجتمع من المرأة "اليهودية والنصرانية".   وترد الدكتورة سعاد على نفسها فى لقاء  قديم لها على قناة "المحور" إبان الثورة أن " كل قوانين الأسرة التى جاءت لتنظيم العلاقة بين الزوجين تأتى فى سياق قوله تعالى "تلك حدود الله" وقوله تعالى "ومن يتعد حدود الله فقد ظلم نفسه".   فيما تخالف نفسها صراحة بأن هناك من يحاول إرضاء الحاكم وأن هذا الوقت كان الحكام فيه هو السيدة الأولى "سوزان مبارك " .والسؤال هنا " فتوى سعاد صالح هنا لإرضاء من "؟؟   وتعليقا على الهجوم الذي شنه البعض عليها، بعد نصيحتها لشاب بترك خطيبته "الإخوانية"، لكونها "مسممة"، على حد وصفها قالت الدكتورة سعاد صالح، أستاذ الفقه المقارن بجامعة الأزهر، إن حديثها هذا لا يُعتبر رأيا، بل فتوى لأنه له أدلة ذكرتها، قائلة: «أنا دارسة فقه مقارن، وكلامي ده فتوى ولها أدلة».   وأضافت في مداخلة هاتفية لبرنامج «مانشيت»، الذي يُعرض على فضائية "أون تي في، - أمس الأحد - أنه لا يمكن وأن لا يتأثر أبناء هذه الفتاة التي نصحت الشاب بتركها، في المستقبل بأفكارها التي تقوم على أساس التكفير والتخوين، على حد وصفها، مضيفة: «الإرهاب ليس بالفعل فقط، بل بالقول أيضا».   فيما اعتبرت سعاد صالح  المرأة "الإخوانية" أكثر شراسة وضررا على المجتمع من "اليهودية" و"القبطية"، قائلة: "في الوقت الحالي، وفي ظل الظروف الصعبة التي تشهدها مصر، الإخوان أخطر من اليهود والأقباط، لأنهم يسفكون الدماء، ويعتبرون أنفسهم أصحاب الحق".   وكانت الدكتور سعاد صالح قد نصحت والدة أحد الشباب في برنامجها "فقه الثورة"، الذي يُعرض على فضائية "الحياة 2"، بأن يترك خطيبته "الإخوانية"، موضحة أنه لو قام بذلك سيكسب حسنات كثيرة من الله، وسيحافظ على استقرار أسرته.   دار الإفتاء المصرية بدورها ردت على تلك الفتاوى "أن الآراء التي تصدر عن غير القائمين بالفتوى، تثير بلبلة في المجتمع وتساعد على إشاعة الفرقة والاختلاف بين أبناء الوطن الواحد بل بين أفراد الأسرة الواحدة.   وأشارت  إلى أن السبيل الوحيد لإصدار الفتاوى الدينية وتوثيقها هو صدورها عن جهات الاختصاص الرسمية في البلاد وهي هيئة كبار العلماء ودار الإفتاء المصرية؛ إذ عملهما الأصيل هو إصدار الفتاوى بعد دراستها والوقوف على دقائقها".  






أخبار متشابهة

ساندي ترافق الأطفال والمراهقين لمشاهدة "خطة جيمي"

ديفيد بيكهام يكسب مباراة "بيض الروليت الروسية" الودّية

ملياردير صيني يقدم 130 مليون دولار لمن يتزوج ابنته السحاقية!

كاتي بيري الأولى على عرش تويتر متخطية بيبر وأوباما

من الممكن أن يتحول الصديق الى شريك حياة؟

ميّ سليم في أولى مشاهد "ياسين" مع تامر حسني

ابتكرى الفالانتين الخاص بك وحدك

تحكمى فى مقدار الصوديوم (الملح ) بطعامك

شوربة الجزر بالبطاطا

رغدة تنعي والدها بعد عام على اختطافه

المركزي للمحاسبات: النقابات المهنية ترتكب مخالفات مالية عديدة منذ سنوات

رئيس المقاولون العرب: لا تأجيل في الموعد المحدد للتسليم جراج التحرير

بالصور .. تكتل القوى الثورية يطالب السيسي بتقديم أوراق ترشحه للرئاسة

البيئة : استخدام قش الأرز ومصاصات القصب في توليد الطاقة بدلا من حرقهم

مؤقتو مرور 'دسوق' يضربون عن العمل للمطالبة بالتثبيت

تلاوي: وضع المرأة في السودان يفوق نظيرتها في مصر

'ابني بيتك' يهدد بمقاطعة الانتخابات لـ'تجاهل الحكومة' للمشروع

رئيس الأركان يشهد تدريبات للجيش الثاني الميداني بالإسماعيلية

زعزوع يكلف الشركات السياحية باتخاذ التدابير اللازمة لراحة المعتمرين

مسئول 'الصحة العالمية' ينفي أنباء اصابة 14 حالة بانفلونزا الخنازير

الأطباء: الإضراب وصل إلى 50'.. ومنى مينا تهدد باستقالات جماعية مسببة

مجلس الدولة: قانون انتخابات الرئاسة سيحال إلينا عقب انتهاء الحوار المجتمعي

مصادر: هيكل ليس مشرفا على البرنامج الانتخابي للسيسي

سباق الرئاسة.. تراجع شفيق وموافي.. وصباحي 'متردد'.. وأبو الفتوح 'محلك سر'

طلاب يعبرون عن استيائهم من معسكر الأقصر وأسوان.. والوزارة: تكلف مليوني جنيه

موظفون بالمستشفيات الجامعية بعين شمس يتظاهرون لتصرف الحافز

الخارجية: الاقتصاد يتصدر أولويات فهمي خلال جولته الأوروبية

الآثار تنجح في وقف بيع 139 قطعة أثرية معروضة على موقع أمريكي

'العليا للانتخابات' تطلب أسماء القضاة المعتذرين عن المشاركة في 'الرئاسية المقبلة'

'عاشور' يضع حجر أساس نادي محامين كفر الشيخ غداً






handmade with Love in Cairo, Egypt - Copyright © 2010 - 2015 HakawyMasr.info
اشترك الان     تسجيل الدخول     حكايتنا     اتصل بينا     أهدافنا